الرئيسية / العراق / السياسية / المحمداوي يدعو النزاهة للإسراع بكشف مصير اللجان التحقيقية في قضية “اونا اويل”

المحمداوي يدعو النزاهة للإسراع بكشف مصير اللجان التحقيقية في قضية “اونا اويل”

دعا عضو لجنة النفط والطاقة النيابية، جمال المحمداوي، الأحد، هيئة النزاهة إلى الإسراع في كشفِ مصير التحقيقات في قضية “اونا أويل”، لاسيما بعدما قضت محكمة في لندن بسجن مدير سابق للشركة ثلاث سنوات.
وقال المحمداوي في بيان، إنه “منذ أكثر من أربع سنوات وهيئة النزاهة تعلن عن استمرارها بالتحقيق بتورط عدد من المسؤولين العراقيين بما يعرف بقضية اونا أويل، لكنها إلى الآن لم تعلن عن نتائج إيجابية في الكشف عن المتورطين وتقديمهم للقضاء لينالوا جزاءهم العادل”.
وأضاف أن “التحقيقات بالمحاكم البريطانية في لندن أصدرت أحكاماً على متورطين أجانب في تقديم الرشاوي تتعلق بكبار المسؤولين في وزارة النفط العراقية، ولكن إلى الآن لم تكشف هيئة النزاهة عن مصير التحقيقات وهل وصلت إلى مراحل الحسم”.
وأشار المحمداوي إلى “ضرورة الإسراع في إنجاز التحقيقات والتحلي بالشجاعة اللازمة لتنفيذ عملها للقضاء على آفة الفساد وإرجاع أموال العراق المسلوبة وإحالة المتورطين إلى المحاكم المختصة”.

شاهد أيضاً

الفتح يطالب بالتحقيق في تورط شركة إتصال باغتيال القادة الشهداء

طالب تحالف الفتح، اليوم الثلاثاء، الحكومة العراقية بالتحقيق في إتهام اللجنة التحقيقية من قبل الجانب الإيراني بتورط أحدى شركاتالهاتف النقال بعملية إغتيال قادة النصر. وقال النائب عن تحالف الفتح فاضل جابر  ، إن “الجميع يدرك بأن شركات الهاتف النقال تعمل دون رقابة حكومية خاصة في مجال الأمن ،ولذلك لا نستغرب من توجيه اللجنة التحقيقية الإيرانية الخاصة بالتحقيق بعملية إغتيال قادة النصر الإتهام بتورطها بتلك العملية القذرة” وأضاف ، أنه “للأسف أن جميع الشركات الأجنبية وحتى المحلية تعمل بمعزل عن المراقبة الأمنية وأن كانت موجودة فهي ضعيفة ولا ترتقيإلى المراقبة الجادة” وطالب جابر الحكومة بـ”التفكير من الآن بتأسيس شركة عراقية خالصة مختصة بالهاتف النقال وإلغاء عقود الشركات العاملة في البلاد”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *