الرئيسية / اراء ومقالات / وجود البغدادي
تنزيل (5)

وجود البغدادي

كتب … باقر جبر الزبيدي

من يعتقد ان الإرهابي”أبو بكر البغدادي” لازال في سوريا فهو واهم رغم ان التسجيل الأخير له تم فعلا في سوريا الا أن المجرم تم نقله بطائرات دول كبرى مع مجموعة من قيادات الدواعش “الأجانب” الى منطقة آمنة له ولأتباعه لإستكمال المُخطط المرسوم له منذ البداية لزعزعة أمن الدول الإقليمية وبعض الدول الكبرى، وسيتم إستخدام القيادات الوسطى و المقاتلين الدواعش الذين تم أسرهم في الباغوز و الرقة؛ لتفتيت تركيا بالتنسيق مع قوات “قسد” وبرعاية دولية.

“البغدادي” خرج من مناطق الصراع في سوريا والعراق في الوقت الذي توقفت فيه معارك الباغوز لفترة من الزمن وركز الإعلام حينها على خروج النساء والأطفال وعناصر داعش الى المخيمات.

ومن المُرجح ان يكون البغدادي أما في شمال افغانستان من أجل فتح جبهة آسيا الوسطى أو تم نقله الى أفريقيا لإستكمال مشروع “الربيع الأفريقي” الذي فشل السيناريو الأول له فتم الإستعانة بالخطة البديلة والسيناريو البديل وماجرى ويجري في كل من دول “ليبيا والجزائر والسودان” هو خطوة في هذا المشروع وسيتبع هذه الدول كل من “تونس والمغرب ودول افريقية أخرى”

“أتمنى على أعزائي ان يتابعوا معنا منشورنا السابق على هذه الصفحة بتاريخ “٥ / ١٢ / ٢٠١٨” وسيجدون الإجابة على تساؤلاتهم فيما نوهنا عنه قبل خمسة أشهر”

المهمة الجديدة للبغدادي مختلفة تماماً عن مهمة تأسيس “الدولة الإسلامية” وستأتي في سياق الحرب العالمية المتوقعة خلال السنوات الثلاث القادمة بين محور دول “روسيا الصين كوريا الشمالية الهند ايران تركيا” و “المحور الامريكي مع دول أوروبا الشرقية سابقاً” وسيكون البغدادي أحد الأوراق التي تستخدمها الدول التي خلقت تنظيم داعش لتحقيق مصالحها وما حصل في “سريلانكا” مؤخراً ماهو الا دليل على ذلك حيث “قامت سريلانكا بعقد إتفاقات إقتصادية ضخمة مع التنين الصيني خلال السنوات الماضية” وتم معاقبتها على ذلك وتهديدها بضياع أمنها الداخلي وتحويلها من دولة مستقرة إلى دولة نزاعات.

شاهد أيضاً

67262636_2151483254974475_630099009725267968_n

كيف سيحكم مسرور بارزاني؟

تصريحات ((الحاكم الفعلي)) لإقليم كردستان مسعود بارزاني، حول كركوك تحمل دلالةً واحدة، وتفسّرُ بجملة واحدة …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *